الشهيد عبد العزيز طه نخلة

 

الشهيد:عبد العزيز طه نخلة خافوا الله يا عرب بقلم ..

خافوا الله يا عرب هي كلمات لأغنية من أغاني الثورة التي بات يرددها كل فرد قي سوريا صغيرا كان أم كبير ذكر أو أنثى , أصبحت نشيدا يرددها العرب أنفسهم فهي الأغنية التي مثلت حقبة من حقب الثورة التي مرت على أهل سوريا و التي لم تكن بالسهلة حيث فقدنا على أثرها الكثير من

الشهداء والذين أطلق عليهم شهداء المهلة العربية وكان من بينهم شهيد المعضمية البطل الشهيد : عبد العزيز طه نخلة فهو من مواليد معضمية الشام عام /1969 كان شابا من خيرة شباب البلدة معروفاً لدى أهلها بسمعته الطيبة وكان موظفا بإحدى دوائر الدولة يعتاش من راتبه وكان يعرف بين أصدقائه في العمل بإخلاصه وتفانيه وعمل كمدقق لغوي في اللغة العربية وقد عرف بمساهمته في حل معظم الإشكالات التي حدثت في المعضمية أثناء الثورة .
استشهد عبد العزيز في المعضمية بعد خروج لجنة الجامعة العربية من البلدة حيث دخل الأمن بعد خروج اللجنة مباشرة وقام بإطلاق الرصاص بشكل همجي وعشوائي على المدنيين انتقاماً منهم للقائهم اللجنة ومحاولة إيصال الحقيقة لهم الحقيقة الظاهرة لكل حر من أحرار هذا العالم و كان الشهيد عبد العزيز أحد ضحايا هذا الهجوم الوحشي فنال الشهادة بتاريخ 2012/1/28 وبذلك أستحق لقب شهيد المهلة العربية وبذلك أصبح دمه الطاهر شاهدا على خنوع وتخاذل الرؤساء العرب حيث شاركوا مع شبيحة هذا النظام الغادر بقتل أبناء وطننا الحبيب لتتجسد الصورة التي صورها أحد شعراء العرب مخاطباً كل من حكام وشعوب بقوله:
تنبهوا واستفيقوا أيها العرب فقد طمى الخطب حتى غاصت الركب
الله أكبر ما هذا المنام فقــــد شكاكم المهد واشتاقتكم الترب
ألفتم الهون حتى صار عندكم طبعاً وبعض طباع المرء مكتسب
وفارقتكم لطول الذل نخوتكم فليس يؤلمكم خسف ولا عطب
فإلى متى هذا الصمت والسكوت أيها الشعوب قبل الحكام ( نعم الشعوب قبل الحكام ) لأن تخاذل الحكام وخنوعهم لا يبرر ولا يسقط عن الشعوب سكوتهم عن هذه الجرائم الوحشية التي ترتكبها هذه العصابة المحتلة لسوريا والتي تسيطر على جميع مقدراتها وثرواتها .
ولكن حق فيهم القول : ( أسمعت لو ناديت حياً ولكن لا حياة لمن تنادي )
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
فالرحمة الى روح الشهيد عبد العزيز شهيد التخاذل العربي والى أرواح شهداء سوريا أجمعين والصبر والسلوان لأهل و أحباء الشهيد .
>>>>> تنويه <<<<<
الشهيد أب لأربع أولاد أصبحوا أيتاماً وهو من مؤسسي ما يسمى بالعرس الجماعي التي تفخر المعضمية بأنها صاحبة المبادرة على مستوى سوريا بهذا الأمر فإلى جناة الخلد يا شهيد الحرية .

=======================
قــــصـــيـــدة هــــديـــــة لــــروح الـــــشهـــــيد

———————————————
هنيئا لك أيها المشتاق إلى لقاء الخالق
شهيدنا عبد العزيز طه نخلة
يا من حملت بإسمك معاني
يا محبوب طه رسول الله
يا نخلة صامدة بوجه الطغاة
يا أبا لأطفال أبرياء
و زوجا لأم حرة حسناء

يا شهيد المهلة العربية
والله لنثأر لك قالثأر حق
فقسما سنأخذ لك بالثأر من هذه الأمة الأسدية
قدمت روحك و رويت بدمائك تراب المعضمية
و انا سأهتف لك بصوتي
بالروح بالدم أفديك يا شهيد
أنت قلادة بأخلاق عالية
تزين بها صدر السماء
و النجوم تشتعل غيرة
من مكانتك العلياء

أحببت الجنة و الله أحبك أكثر
فطلبك الله إلى جنات الخلد بشهادة
شهادة عظمى بقوة الإرادة
عجزت المعاني عن وصفك
أنت مثالا للتضحية و الفداء
ومن أهلك في معضميتك
نقدم تحية اجلال و إكبار
برؤوس تنخفض تعظيما لك
وقسماً إذا حضر الوغى * سنذيقهم قتل وحرق
و هذا هو الكلام الحق
فداء لقدوتنا النخلة الصامدة في رياض الجنة

هذا المنشور نشر في شهداء معضمية الشام. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s